الثلاثاء 3 ربيع الأول 1439 الموافق نوفمبر 21, 2017

أنت هنا

ورشة عمل استطلاع آراء المختصين برسوم الأراضي

التاريخ:
أربعاء, 1437-04-16 00:00
العنوان: 
المنطقة الشرقية
الراعي: 
وزارة الإسكان

 

نظمت وزارة الإسكان ورشة عمل من خلال فرع الوزارة بالمنطقة الشرقية بمشاركة فريق عمل مشكل من الوزارة، جمعت نخبة من المختصين في الشأن العقاري من عدة مجالات بين مطورين ورؤساء شركات استثمارية وقانونيين ورجال أعمال ومسؤولين من الغرفة التجارية وكتاب عدل وقضاة وإعلاميين ومسوقين عقاريين.من جهته، قال مدير فرع وزارة الإسكان بالمنطقة الشرقية الدكتور شاهر السهلي: "طرحت الوزارة خلال الورشة 9 نقاط على شكل أسئلة محددة ليكون هناك عصف ذهني للمشاركين للخروج بأفضل الأساليب المقترحة لتحديد بنود اللائحة التنفيذية التي ينتظرها القطاع الإسكاني لتحقيق توجيهات خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز بتوفير السكن المناسب للمواطنين طالبي الدعم السكني".وقال الدكتور بسام بودي عضو لجنة الإسكان والتطوير العمراني بغرفة الشرقية: "وزارة الإسكان مهتمة بتحقيق أهداف نظام الرسوم على الأراضي البيضاء بالتوازن في العرض والطلب، وسط تطور ملحوظ في أساليب وزارة الإسكان في التواصل مع القطاع الخاص وهذا مؤشر جيد ومشجع".وأضاف بودي: "ناقشت الوزارة مع حضور الورشة عددا من النقاط المهمة التي كان أبرزها المعايير محددة لتقييم الأراضي وإيجاد أفضل وأسهل طرق التقييم واعتمادها، وكذلك مناقشة موانع تطبيق النظام والتهرب من دفع الرسوم مع التأكيد على اعتماد نظام تحصل أموال الدولة بما يحفظ حقوقها".وتابع: "نبهت الورشة إلى ضرورة التفريق بين الأراضي الخام عن الأراضي المطورة وكذلك النظر إلى وضع الأراضي التي تصلها الخدمات الأساسية".

من ناحيته قال متعب آل سعد عضو لجنة الإسكان والتطوير العقاري بغرفة الشرقية: استمعنا لنقاش مفيد خلال ورشة العمل التي نظمتها وزارة الإسكان وهو توجه محمود لآليات عمل الوزارة وتجديد علاقتها مع القطاع الخاص الذي تحكمه علاقة إستراتيجية مع الوزارة وسيكون ذراعا مهما لتطوير الأراضي البيضاء وتقديم منتجات سكنية ذات قيمة مضافة تعالج وضع العرض والطلب وتعيد للسوق توازنة.وأضاف: القادم سيكون أفضل إذا ما استمرت الوزارة بهذه الوتيرة ونوعية العمل ونحن معها في كل ما يعود على الوطن والمواطن بالخير وإنفاذا لتوجيهات الحكومة الرشيدة وأوامر خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز.وقال المهندس عبدالله البريكان عضو لجنة الإسكان والتطوير العمراني بغرفة الشرقية: "إن توجه الوزارة الجديد يجعلنا نطمح إلى العمل لخلق مشاريع نوعية تقدم منتجات سكنية متنوعة تتناسب مع حجم الطلب المتنامي ويعالج أوجه القصور في العرض الحالي، اللقاء المباشر مع مسؤولي الوزارة وشرح الأنظمة وطرح النقاط المهمة للنقاش بهذا الشكل أمر مهم للخروج بمشروع نظام يخدم الجميع".

وأضاف البريكان: "التوافق الذي لاحظناه خلال مجريات النقاش يبشر بخير فمثل هذه المشاريع الضخمة جدا تحتاج إلى تشاور على كافة المستويات للوصل إلى مفاهيم تعود بالنفع على الوطن والمواطن".

وقال رئيس اللجنة العقارية بغرفة الشرقية خالد بارشيد: "نحن نسير في الطريق الصحيح وهذه الورشة بداية عمل جديد مع القطاع الخاص وهي مبشرة بتطور قريب للعمل وسرعة في الأداء إن شاء الله".

وأضاف: "القطاع الخاص شريك مهم وإستراتيجي لكافة مشاريع الوزارة القادمة نحو توفير مسكن مناسب للمواطن المنتظر على قوائم وزارة الإسكان". 

من جهته، قال المهندس علي المحسن عضو لجنة الإسكان والتطوير العمراني بغرفة الشرقية: "ما فعلته وزارة الإسكان أمر مهم جدا بأخذ رأي أصحاب الشأن فيما يخصهم ليكون لديهم تصور كامل عن مشروع تطبيق الرسوم على الأراضي البيضاء مؤكدا على ضرورة أن تنتبه الوزارة لكل ما من شأنه تعطيل تطبيق النظام بشكل كامل وعادل يعالج وضع السوق الحالي ويحقق الأهداف المرجوة".